Liposuction-1.jpg

يتسبب تراكم الدهون في بعض مناطق الجسم إلى تغيير المظهر الخارجي للجسم والذي قد يعطي مظهرًا أكبر سنًا، لذا يفضل العديدين الخضوع إلى العمليات التجميلية مثل عملية نحت الجسم لإزالة تلك الدهون المتراكمة وتحسين مظهر الجسم، تابع معي هذا المقال لتتعرف على أنواع عملية نحت الجسم .

   

ما هي عملية نحت الجسم؟

تعد تلك العملية من العمليات التجميلية التي تسعى إلى إزالة الدهون المتراكمة في الجسم دون حدوث أي تدخل جراحي، ويلجأ العديد من الأفراد إلى هذه العمليات التجميلية لتوفير الوقت للحصول على المظهر الخارجي الجيد دون الحاجة إلى ممارسة الرياضة لفترات زمنية طويلة للحصول على نفس الهدف.

   

هل تعد نتائج عملية نحت الجسم دائمة؟

نعم، تساعد عمليات النحت على تدمير الخلايا الدهنية تمامًا من الجسم لكن ينبغي على العميل الاهتمام بممارسة الرياضة واتباع الأنظمة الغذائية الصحية، حتى لا تتراكم الدهون مرة أخرى. 

   

ما هى أنواع عمليات نحت الجسم؟

يمكن للعميل اختيار نوع عملية النحت التي يفضلها بعد الاستماع إلى توجيهات طبيب، إذ يجري الطبيب أربع أنواع من عمليات النحت نوضح الفرق بينهم في السطور القادمة.

   

تحليل الدهون بالتبريد

يعد تحليل الدهون بالتبريد من الوسائل الآمنة التي أقرتها منظمة الغذاء والدواء العالمية، ويستخدم طبيب التجميل لإجراء تلك العمليات درجات حرارة منخفضة لتدمير الخلايا الدهنية المتراكمة في أجزاء الجسم المختلفة دون التسبب بأي ضرر على الأنسجة المحيطة.

بعد تفتيت الدهون تبدأ الخلايا الدهنية المدمرة بالخروج عبر الجهاز الليمفاوي حيث تختفي تلك الخلايا للأبد ولا تعاود الظهور مرة اخرى، ويمكن استخدام تلك التقنية في عدة أجزاء من الجسم مثل منطقة البطن والفخذين والأرداف وأعلى الذراعين وفي إزالة دهون الظهر والرقبة ( الذقن المزدوجة ).

تستغرق الجلسة الواحدة من تحلل الدهون بالتبريد من 30 إلى 60 دقيقة وتقل المدة الزمنية أحيانًا حسب كمية الدهون الموجودة، قد يحتاج العميل إلى عمل عدة جلسات حتى يصل إلى النتيجة المرغوبة.

   

تفتيت الدهون بالليزر

تساعد عملية تفتيت الدهون بالليزر في التخلص من الخلايا الدهنية باستخدام أشعة الليزر ذات درجات الحرارة العالية، ويظل تأثر تلك العملية حتى اثنا عشر أسبوعًا بعد الخضوع للجلسة.

تتخلص عملية تفتيت الدهون باستخدام أشعة الليزر من الدهون المتراكمة في منطقة البطن وتستغرق الجلسة الواحدة خمس وعشرين دقيقة أو أقل، ويحتاج العميل إلى الخضوع إلى عدة جلسات أخرى حيث تعد البطن من المناطق التي يكثر بها تراكم الدهون. 

   

تحلل الدهون بالترددات الراديوية

تستخدم تلك العملية الموجات الفوق صوتية لنحت مناطق الجسم المختلفة، إذ تعد الموجات الفوق صوتية من الموجات اللطيفة على الجلد لذا لا يشعر العميل خلال إجرائها بعدم الراحة أو أي ألم.

تساعد تلك الموجات الفوق صوتية في التخلص من الخلايا الدهنية المتراكمة في البطن، وتستغرق الجلسة الواحدة لتفتيت الدهون وقتًا أطول – ساعة كاملة – من تحلل الدهون بالليزر.

     

تفتيت الدهون باستخدام الحقن

تساعد حقن حمض ديوكسي كوليك في التخلص من الدهون المتراكمة أسفل الذقن والتي تسبب ما يسمى بالذقن المزدوجة، وتستغرق الجلسة الواحدة لتفتيت الخلايا الدهنية 30 دقيقة. 

   

متى تظهر نتائج عملية نحت الجسم؟

تظهر نتائج عمليات نحت الجسم واضحة بعد 12 إلى 16 أسبوعًا، وقد يظهر لبعض العملاء مضاعفات خفيفة بعد الجلسة مثل التورم أو الاحمرار أو حدوث بعض الكدمات، لكن لا تلبث تلك المضاعفات طويلًا إذ تختفي بعد عدة أيام.


Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *




دكتور محمد عبد الوهاب


اخصائى الامراض الجلدية
وجراحات تجميل الجلد واثار ما بعد جراحات التجميل
“دبلومة الامراض الجلدية “
“دبلوم الجراحات التجميلية والترميمية“




الإشتراك


اشترك في نشرتنا الطبية لتلقي آخر المقالات التي ينشرها دكتور محمد عبد الوهاب



    © 2020 Dr Mohamed Abd-Elwahab. All Rights Reserved. Powered By Be Digital Agency